مش قادر….لا أنت مش عايز…أيمن بدراوي


  • أيمن بدراوي يكتب

مش قادر …. لا إنت مش عايز

تتأمل صور نجمات السينما الرشيقات النحيفات …. تأخذ نفسًا حارًا وتزفره قائلة ….. يابختهن وتقطم قطعه كبيرة من شطيرة اللحم ّ.

يشاهد بشغف بطله المفضل وهو يبث فيديو قصيرًا فى صالة التدريب وتبرز عضلاته متكورة متحفزة وعرقه غزيرًا يبتسم بحماس ثم يتقلب على جنبه الأخر متململاً فى فراشه.

يطالع بوست طويل على الفيس بوك عن شخص ترك التدخين بعد معاناة مع مرض لعين انتصر عليه بشق الأنفس ….. يتنهد بداخله قائلاً: ربنا يشفى كل مريض ثم يأخذ نفسًا عميقًا من سيجارته ..

عزيزي

كلنا هذا الرجل

كلنا بشكل أو بآخر نمتلك شغف الثوره على النفس

إرادة التغيير

لوهلة أو لأجيال ننتظر دومًا التغيير من الخارج …. من حولنا ومن ثم نتغير نحن.

كم تعجبت من لهاثك حين تضطر لصعود بضع درجات سلم بسيطة؟

كم تهاويت أرضًا من التعب حين تقرر مجاراة طفلك فى لعبه فى إجازه صيف؟

كم تذكرت نفسك حين كنت تتباهى بخروجك ودخولك للمدرسه يوميًا …… عبر تسلق الأسوار!!

كم كنت بسنواتك الأولى متفوقة في الباليه ويحسدك أقرانك وبعدها بسنوات بسيطه أصبح أكبر سراويلك لايتجاوز نصف ساقك وإلا تمزق!

كم تعجبت حين يعدل أبناؤك لنطقك الضعيف للكلمات والجمل بالإنجليزية التي تباهيت بإتقانك لها يومًا ما ..

كم سخطت لتعيين موظف يجيد الحاسب الآلي أكثر منك ونعت مديريك بالظلم لحصوله على ترقيه فأخرى وأنت مازلت بمكانك..

كم جلست وسط مجموعة من أقاربك وأطبقت فمك غيظًا وكمدًا لأن كل منهم يحكي عن سفر ما أو نمو أو تطور بحياته على مختلف الأصعدة ولم تجد أنت ما تساير به الحديث..

كم سخطنا على واقع يحيط بنا متناسين أننا جزء منه ونستحق التغيير لأنفسنا قبل أن يكون لغيرنا.

كم نحن نمتلك مفاتيح ..

حتى لو لا تؤدي إلى نهاية طريق نحلم به ..

سوف تؤدي إلى رحلة نستحقها ..

صحتك ثروتك

ثقافتك عكازك

علمك هو حذاؤك الثقيل الذى يحمي قدميك من حصى الطريق وأشواكه

لا تقل أنا كبرت

لا تقل ليس لدي وقت

لا تقل لن أستطيع

ولا تقل سوف أفعل

إبدأ الآن ….. واجعل أمامك جملة باراك اوباما الشهيره ….. الآن بمعنى الآن

اشبع ذاتك وغيّر من حياتك

وضع نفسك اليوم متنافسًا مع نفسك بالأمس

احرص على جعل كل يوم أفضل من نفسك بالأمس

على أي صعيد تأمل

اهتمامك بصحتك ….. بنموك الرياضي والبدني …. الثقافي… العلمي …. العملي

كنت طالبًا أو شابًا أو خريجًا او عاملاً أو موظفًا

كنت حتى كهلاً

كل يوم تعيشه هو رحلة

احرص على أن تكون على أفضل ما يكن

ليس بالضروره أن تتعلق بشيء يعجزك أو يكلفك ما لا تستطيع

ثر على نفسك أنت

لا تستسلم لواقع تستطيع تغييره

ولا تكن كمتلقٍ ومشاهد للمتعة وغير مشارك فيها

لا تشاهد مباراة …. العب مباراة

لا تتحسر على ماضٍ … اصنع واقعًا

لا تيأس من هجر حبيب … أحب مجددًا

لا تستسلم لضعف …. كن قويًا

لا تهمل في ذاتك وتعبس بوجهك …. كن أفضل ما يكن لنفسك

اهزم ضعفك أنت ….. من أجلك انت …..

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.