حوائيات….عفاف سعيد


مالت عليه زوجته الأربعينية بدلال قائلة
– هل تزوجت بأخرى؟
بُهت من معرفتها ومصارحته وهو الذي كان يخشى مفاتحتها
– نعم
ازدادت دهشته وهي تقول
– من عشرة أشهر
ازداد احمرار وجهه واتسعت حدقتيه
– نعم
– ولدت قيصريًا منذ ثلاثة أيام ؟
لم يستطع الرد فأكملت
– مبارك عليك, سأتنازل لها عن بعض أيامي, أنت هنا يومين فقط وخمس هناك, أستمتع بصراخ طفلك وألآم حبيبتك, أخدمهما سنوات عمرك المقبلة, أعد كرة الصحة والتعليم, أما أنا فقد كبر أولادي وسأستمتع بالهدوء
صمتت وصمت لكنه كان صمت أثقل من الجبال
– لا لست موافق, أريد أن أحقق العدل
– أي عدل في أن تمنحها سويعات بحجة عدم معرفتي وهي وحيدة .. ثم نظرت له بمكر وهي تكمل
– لقد اتصلت بها اليوم, وباركت لها على المولود, وأخبرتها بمنحتي وفرحت كثيرًا, وهي في انتظارك لتسلق لها فرختها.
#حوائيات
عفاف سعيد

3 Comments

  1. جميله بصراحه مبدعه تسلم ايدك لكن الزوجه لا تكون مثلها الا فى حاله واحده طفح الكيل وكرهت ذلك الشخص وتقريبا اصبح مثل عدمه

    إعجاب

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.