مروج سمير تكتب الماسة


 

الماسة

  • عيناكِ المطفأتين من الوهم والفزع، وجهكِ المعتم كخزان علاه الصدأ وتسرب إليه الهدوء الحزين فامْتَلأَ،أين ذهبت بالطفلة فيك؟! أين اختفت؟!
  • لا أعرف ما حدث بالتحديد، ذهبتُ للشجره التى التقينا في ظلها يومًا فلم أجدها، اقتطعوها، وقفت شارده لوهلة ثم جرّدت المي من ردائه وغطيت ما بقى منها، لم اتردد أن اواري سوءة المسافات في الثرى، بعيدًا عن زمهرير عاصف يطاردني، يستجدي مني الغربة والأرق، يبحث عن منفى لأحلامه البارده، كتلك الفوضى التى تعيث وتعيش في رأسي.
    أتدرك يا صديقي أن الزمن كائن غير مرن ، لا يحترم مشاعرنا ، كلما مَرَّ بنا عانق إحساسنا وترك أثره من الهشاشة على تجاعيد وجوهنا الباهتة، ليُذكرنا أنه في يوم كان هذا الفم باسمًا لأشياء لا تعد ولا تحصى.
    -ثم ماذا؟!
  • أتعلم أن الوجع في الروح عند ضريح الظمأ ينزف ببشاعة اكثر من الموت، فما بالك والذكريات وتلك النجمات تتربص بي كل ليلة، ليس صعبًا على من مثلي يا صديقي أن تجد بحرًا تغرق فيه، ولكني حتمًا سأفشل ،الحقيقة أني وبكل أريحية أود أن أفشل، أجل، فالحنين لها مساءلة حياة لا اختيار فيها، هل سألتَ نفسك يومًا لما أنتَ على قيد الحياة؟!
    الحب مذاقه لذيذ ويزداد لذه حين يرتدى ثوب جديد فكيف افرط فيه؟! أرأيت أحمق يحظى ب(ماسة) ويتخلى عنها؟!
    قلبي يا عزيزي يستحق أن يلقى حتفه بين يديها بعدما توقف عندها النسيان، وأُصيب بالدوران وعاد ادراجه بعد محاولات عديده ذليل خسران.
  • طوبى لقلبك العاشق ، المدمن الذي لا يُرجى له شفاء.

بقلمي : مروج سمير ❤
#خواطريمروجسمير

 

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.