ناريمان جمال تكتب لم تكن أمي فحسب


 

لم تكن أمي فحسب
لم تكن أمي فحسب بل كانت صديقتي…
فلكم جعلتني أشعر وكأنها أكبر إخوتي.
لم تكن أمي فحسب كانت أمي وابنتي…
بوجودها كان المر يحلو وأجد فيه سعادتي.
وبغيابها أصبح الحزن داري والعزلة جارتي…
افتقدتك أمي وابنتي وأختي وصديقتي.
واشتقت إليك وسأظل حتى تقوم قيامتي…
أمي رفيقة دربي كذلك تكون كلمتي.
فإن كنت أغفل يوما تكون سبب لصحوتي…
وحينما كنت أبكي أجدها تأن لدمعتي.
وبخفة ظلها كانت ترسم بسمتي…
وبسعة صدرها كانت تسمع شكوتي.
وبرجاحة عقلها تجد دواء لعلتي…
اختارها أبي كشمعة تنور أسرتي
في رحمها كانت هناك بدايتي …
وبجوارها أتمنى أن تكون نهايتي.
وكشذى عطرها أرجو أن تفوح سيرتي…
فلكم تمنيت أن تظل طول العمر برفقتي.
لكن تألمي لفراقها يبدو نصيبي وقسمتي…
من بعدها آن الأوان لحيرتي.
وبموتها ماتت مظاهر فرحتي…
ماتت من نكرم من أجلها ياويلتي.
فلو كان الامر بيدي لأعطيتها حياتي ودنيتي…
فيا رب ارزقني حسن الخاتمة مثل أمي حبيبتي.
واجمعنا في جنتك خلدك بصحبة نبيك …
وقولك فينا ادخلوها بسلام طبتم وجلالي وعزتي.
وقولك فينا ادخلوها بسلام طبتم وجلالي وعزتي…
ناريمان جمال عوض

 

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.