فاتن رزق تكتب عشق…..في كورونا.


 

عشق…..في كورونا.
بقلم الكاتبة/فاتن رزق.

هناك…
حيث تشرق.. ،
الشمس
تسكن روحي،
ترتفع حرارتها،
أتصــبب عرقاً،
أتألم.. أنتفض..
أي عشق هذا!
قالت: ترتعش،
الروح كلما دَني
شُــعاع الشمس.
قال: ليل بلا قمر !!
رُبَما نامَ قًمَري
هُناك.
قَالت: غَفى على جناح
الليل إغفَاءَة،
حَالِم. كي تقترب
الروح أكثر.
. ما السهد دون قمر.
قال: أي عِشق هَذا !!
في زمن “الكورونا”.
تَقترب الرُوح في
زَمن تباعد الأجساد.
أبحَث عَنكِ في طُرقات
تَمتَد إلى مَا بَعدالسُهاد.
قَالت: هُو ذاك
. أتَعلم حينَ لاحَ البَصَر
بــ محياك.
تَرتَجف الرُوح…
تهفو إليك أكثر.
لَيتَك تَلمس رَعشة
القلب.
قَال: هَا أنا ركبت
جَناح طَائر.
أبحثُ عن مَجَساتْ
القلب هُناك.
قالت: التَقيني عَلى
سَفح غَيمة، كَي
تُراقِص روحي هُناك.
قال: ارتعشت غَيمة
في الأفق البعيد.
بَلَلَني الندى.
ها أنا قادم لأُراقِص
بَياض رُوحك، وشُعاع.
قالت: دَع ذِراعك تَلتفْ
حَولَ خَاصِرة الرُوح.
وحَلق بِها كَفراشَات
الرَبيع.
دَع سِهام لَحظك
وَميضي.
قال: هَا أنا أُطارِد،
فَراشَات الليل كَي
لا تخطفك،
وتَحتضُنك،
وتطير بك هُناك..
أحبكِ
في زمن “الكورونا”.
وفي كل زمان .
قالت: هِبني حَياة
لا عَودَة منها.
قال: سَأَهِبُكِ الروح.
قالت: أحبك.
#فاتن_ رزق.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.