نورا عماد تكتب اعتبروني ميت


 

اعتبروني ميتاَ

نورا عماد

اعتبروني ميتاَ .تلك الكلمات ألقاها في وجهي ورحل بعد. أن استمرت الحياة بيننا أكثر من عشر أعوام .تغير إحساسه لمجرد انجذابه لوجه جديد لم يعد يتذكر تلك السنين بيننا ولا ذلك العهد الذي اتخذناه سوياَ .رحل دون مبررات ليبدأ حياة جديدة تاركاً خلفه روحي الحائرة الباحثة عن أي سبب لخيانته .فمازلت جميلة .ومازالت روحي تعج بالشغف للحياة .متي كان ذلك الوقت الذي انجذب فيه إليها ولماذا لم أشعر .؟ أهذا لبراعة تمثيله أم لثقتي الزائدة فيه؟
تجاهل زوجي سنين بيننا، تجاهل صغيره الذي في حاجة إليه أكثر من حاجته للمال رحل برفقة أحدهم مبرراً فعلته بشدة تعلقه بها وحبه لها أيعقل أن يسيطر الحب على قلبه مرة أخرى وأين حبي أنا أين نصيبي في قلبه ؟
اكتفي بتلك السنين بيننا لا تبحثي عني مرة أخرى إلا لحاجتك للمال .
وماذا عن حاجتي إليك ماذا إن إشتقت إليك ؟
لم يعد بيننا حب إذا لن تشتاقي
لم يعد في قلبك حب .
ولكن قلبي مازال نابضاَ لك وبك .
هنا صمت ولم يجد كلمات أخرى يجرحني بها قبل رأس صغيره ورحل . ألقى كلمته الأخيرة في وجهي اعتبروني ميتاَ
يا ليته ميتاَ كان سيرحم قلبي من احتمال قربه أو رجوعه كان سيعفو عن روحي من ألم خيانته .
إن الأيام القادمة ستثبت له إن الحب ليس بكثرة الكلام المعسول وهناك عشرة تثبت ذلك .

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.