إبراهيم علي يكتب المقال السابع من كتاب إبدأ بالأهم ولو كان صعبا للكاتب برايان تريسي


 

المقال السابع من كتاب إبدأ بالأهم ولو كان صعبا للكاتب برايان تريسي

مارس طريقة(أ؛ ب؛ ج؛ د؛ ه)
كل منا لديه في الصباح عندما يستيقظ من نومه أعمال كثيرة. بعضها على درجة عالية من الأهمية وبعضها الأخر ليس على قدر من الأهمية. لذا يشير الكاتب إلى فكرة القائمة لإنجاز الأعمال كما ذكرنا في المقالات السابقة.

ولكن في هذا المقال يتطرق الكاتب إلى طريقة عمل وترتيب مهام تلك القائمة

يريد الكاتب منا قبل وضع أعمالنا وتسجيلها في القائمة علينا بترتيب الأعمال في شكل نقاط (أ؛ ب؛ ج؛ د:ه) وبالنسبة التسلسل من المهمة أ إلى المهمة ه قائم على مدى أهمية وضرورة إنجاز المهمة.

المهمة (أ)
هو الشئ المهم جدا ولابد عليك من فعله قبل أي شيء (الضفدعة). وإن لم تقم بفعله ستتحمل عواقب وخيمة وسيكون له أثر سلبي على باقي ساعات يومك.
مثال :لوأنت تعمل في مجال المبيعات هناك عميل ذات أهمية لابد من مقابلته وإتمام الصفقة معه وأنت في أول نهار عملك ذهنك صافي وسيكون تركيز أعلى في الساعات الأولى من نهارك عن باقي ساعات النهار.أو مطلوب منك تقرير ذات أهمية لمديرك إن كنت تعمل موظفا إداريا. وإن لم تعد هذا التقرير وتجعله أول مهامك اليومية سيعرضك للجزاء أو ماشابه ذلك.

المهمة (ب)
هي أعمال مهمة لك فعليا ولكن نتائجها معتدلة أي بمعنى ليس لها تأثير سلبي على مهام أعمالك إن لم تفعلها ولكن بلا شك إن فعلتها سيكون لها تأثير إيجابي.
مثال :إن لم تقم بفحص بريدك الإلكتروني أو الإستماع إلى الرسائل الصوتية المحفوظة على هاتفك لن تكن عائق في نجاح يومك العملي إن لم تتفقدها.
القاعدة هنا أن لا تبدأ بالمهمة ب طالما أن المهمة أ لم تنته بعد.
المهمة (ج)
هي تلك المهمة التي ليس لها قيمة بالإيجاب أو بالسلب إن فعلتها. مثل قيامك بالغذاء مع صديق لك أو محادثة أحد أصدقائك أو أقاربك في وقت إتمام مهامك العملية فهذا لن يكون له تأثير على مجال عملك.
والقاعدة هنا أيضاً لا تتطرق إلى المهمة ج قبل الإنتهاء من المهمة أ ثم ب ثانيا.

المهمة (د)
هي تلك المهمة التي يمكن أن يؤديها شخص ما إذا وكلتها إليه لتتفرغ أنت للمهمة أ.
المهمة (ه)
هي الأشياء التي لا تعود بالنفع عليك بل ربما تعود عليك بالسلب وأكثر أضرار تلك الأعمال هو تضييع الوقت.
لذلك عليك التوقف عن ممارسة تلك الأعمال فورا. لأنك إن لم تقلع عنها ستصبح عادة يومية وسيصعب التخلص منها.
مثال تفقدك صفحات النت ووسائل التواصل الاجتماعي أثناء عملك بما لايفيد بما تقوم به من أعمال.

تأكد بعد تطبيقك طريقة (أ؛ب؛ ج؛ د؛ ه) في قائمتك ستصبح منظما للغاية ومستعدا لأداء أشياء مهمة وبشكل أسرع.

*تذكر أن

مفتاح تطبيق تلك الطريقة في العمل هو في الضغط على نفسك للبدء في المهمة أ مباشرة. والمكوث عندها حتى تنتهي.
إستخدم قوة إرادتك وتركيزك في الإستمرار والبقاء في أداء هذا العمل الوحيد.

أتمني لو في أي إستفسارات حول المقال أو المقالات السابقة الرجاء طرح التساؤلات على الفيس بوك وأن شاء الله ساقوم بالرد عليها.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.