ناهد صبري تكتب هذيان( أنا هنا )


أنا هنا دوما أنقي هواء الكون من غبار الوجع،أرتشف خيبات متتالية لأحيلها لرحيق يطعم فراشات ملونة تتطاير علي حافة ابتسامتك.
انا هنا دوما أنتظر وأنتظر حتي ينفجر ينبوع عذب من قلب الصحراء فاملأ منه كفي لأروي ظمأك.
انا هنا دوما أنسج بأوتار الفجر الف حكاية علي اوراق صبر بدايتها إسمك ونهايتها رسمك
انا هنا دوما أبدو كإسفنجة البحر الحمقاء تمتص سائر الأشياء حتي الامتلاء او الغرق
انا هنا دوما بحوزتي ضمادات ،أحرف،إبتسامات منتزعة من رحم الوجع،رباط عهد مقدس اشدد به آزر الروح
انا هنا دوما بروح طفل وملامح عجوز قد بلغ من العمر ألف خيبة ووجع
انا هنا دوما العاشق المجنون ،الطفل الحكيم،الروح البائسة بك ولك
انا هنا الباق علي العهد دوما
أما بعد:
فإن نصف العمر لك تتنفسه،والنصف الآخر أيضا لك يكفكف وجع المسافات،
ثمة وصال منك قطع،والقطع مهلك حد تناثر الروح شظايا علي حافة الموت

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.