سلوى صبح تكتب ألم العمر


ألمُ العُمر.
————-
كتمت ما بِها من ألمٍ
فنتهدت تنهيدة
حارِقة..

توجَّعت.. كاد الألم
أن يعتصر جيوشها
المتلاحِقة..

جيوشُ شوق غارِقة
بأنين عشق.. أضلاعُه
مُمَزقة..

أناتُها آهاتُها صامتة
ولكنَّها بحقٍ.. يا ويلها
صادِقة..

وخبَّأت كُلَّ المشاعِر
إنما بوجهها تبدو
عاشِقة..

وأومأت نظراتُها بخجلِها
رُغم الجِرَاحِ الثاقبة
مترقرِقة..

ماذا بها إلا إنها عشِقت
فأضحت هالكة.. نبضاتها
متفرِقة..

وببحرِ شوق هائجٍ
أمواجهَ صرعَى تئنُ
متلاحِقة..

أواهُ.. آهاتٌ حزينة
تنهمر كسيول مطرٍ
مارِقة..

كنجوم ليلٍ من خوفها
تختبئ من ضيمِ بشرٍ
غاسِقة..

وغيوم عُمرٍ قد مضى
دون الرجا بِظَلامِ ليل
ساعاته متمزِقة..

تذكَّرت ما كان مِنْهُ لها
وما كان بَيْنَهُ وبينها
تنهدت مُتشوِقة..

وانمحت رغمَ الفِراق
دموعَها وأطلت بوجها
مُشرِقة..

ذكراه ما زالت بِهَا
تسكن داخل ضلوعِها
متألِقة..

يا ليتها دامت ليالي عمرها
كطائرٍ يشدو بعِشقٍ..
جنباتُها محَلِقة..

#وشوشات عاشقة.
بقلمي :سلوى صبح.

 

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.