صفاء حسين العجماوي كلمات مهلكة


 

ويلقي بكلمة بلا بال، فتقتلني في الدقيقة مئة مرة، وهو لا يبالي، أشقيت بها، أم لازلت على حالي، ولكنه لا يعلم أن حالي تعس بأفعاله قبل كلامه، لا لقسوة منه، وأنما لأنه لا يهتم بي أو بحالي. فيا قلبي لتضمد جراحك بيديك، ولا تنتظر من قاتلك أن يداويك، واستند على روحي لنرحل غير مبالين، فلا مكان لنا هنا.

صفاء حسين العجماوي

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.