سماء يوسف زعانين تكتب أين أنت


 

أين أنت الآن مني؟
ألست من شيد الجدران
وبي تهاب اللقاء
تأبى سحبك قربا
وكذا يمطرك فقداني

أنا روحي تلهب جمرا
وقسوة بعدك تمزقني
تكلم ولو بالنظرات
فصمت لحنك يقتلني
وإن خفتت مني الأنفاس
شذى ثغرك يحييني

أيا صهيل الغرام الأول
أيا كلي
إن ضاقت بك الدنيا
تعال واختبىء فيني

أنت ظلي، أنت ظني
أنت في البلدان قدسي
وإن أنكر الفلك شمسا
ففي الكون أنت شمسي
أين أنت الآن مني .. يا مني؟

سماء يوسف زعانين

 

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.