سلوى صبح تكتب أيها الهارون.


سلوى صبح تكتب
أيها الهارون.
—————
هذي أنا لمَّا رأيتُك
أقبلتُ نحوَك كي أُحِبَّ
وكي أكون..
هذي يدي مددتُها
من دون قصدٍ
لا تساوركَ الظنون..
شغفٌ يُراوِدني بلهَفٍ
لم أشعر به ..وأرهقتني
السنون..
بي رجفةٌ من عِطر عِشقٍ
أتنفسه وأظنه نغمٌ
حنون..
لا أكذب ..أشعر به
يجتاحني وكأنه ضربٌ
من الجنون..
يا شوق نفسي اطمئن
لا لن يكون.. ريب
المنون..
انظر إليَّ ..بُح بالكلام
من ثغرِكَ ..يا وَيْل قلبي
بِكَ مرهون..
عشقتُك وبعِشقك
فؤادي يشدو يترنمُ
مسجون..
قيودي بيديكَ هلاَ
أحللتها فإني لن
أهون..
يا من تملكت الجوارح
حتى طواني الجوى
مفتون..
يا سيدي العاشقِ
كفى دلالًا ..أيُّها
الهارون..

#وشوشات عاشقة.
بقلمي:سلوى صبح.

 

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.