محمد جراحي يكتب اشتياق


 

و أجلس كل ليل حين أخلو
بنفسي في ذبول و اختناق

و أنتظر الذي قد زاد بُعداً
و يعلم كيف شوقي للعناق

يذوب إذا ذكرتك ماء عيني
و تنساب الحروف بغير ساق

كأنهار ترقرق صافيات
و تجري نحو نورك في انطلاق

و لكن لا يكاد النهر يهجع
لكي يحظي بأنوار التلاقي

اذا سد عظيم حال بيني
و بين الوصل ما رحم اشتياقي

 

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.