(هذه أنا) تكتبها سلمى عثمان


(هذه أنا)

أقفز وأدور، أقفز وأدور، أتراقص تحت قطرات المطر، صوت المطر وزقزقه العصافير، وضحكات الأطفال كل هذا كان نسيج لأجمل لحن سمعته في حياتي، إنها تمطر في بدايات الصباح، هل يوجد أجمل من ذلك صباح، صباح تتجدد به روحك وعفويتك بكل هذا، هذه المرة عندما سمعت وقع المطر، لم أشاهده فقط من النافذة، هذه المرة قررت عدم الإكتراث لأحد أو لشيء أردت أن أفعل ما يحلو لي، هرولت سريعََا إلى الشارع، أقف تحت حبات المطر التي تلامس روحي قبل جسدي، تزداد إبتسامتي ويرتفع صوت بهجتي، رائحة التراب المبلل بالمطر تعيد بناء حطامي، هذه الرائحة تُنبئني أنه هناك أمل لتزول كل هذه الأعباء.

أرقص وأقفز وأدور بكل بساطة، لستُ مجبرة على أن أكون شخصََا لا أريده، أن أكون عاقلة، هل يكون العقل بأن يخفي المرء نفسه الحقيقية كما يزعمون؟ أعتقد أن هذا هو الجنون بحد ذاته، ويقولون عني مجنونة فليروا أنفسهم أولََا، خنقوا أنفسهم والجميع من حولهم بكثرة القيود التي لا معنى لها بحجة المجتمع، ماذا سيحدث إذا كان الإنسان بسيطََا لا تجبره الحياة على أن يكون شخصََا أخر، ماذا ؟ ربما تكون حياتنا أكثر هدوءََا من كل هذا.

هذا اللحن الجميل الذي تعزفه الطبيعة وحالتي هذه التي في نظر البعض جنونية أو طفولية، هي أبسط أحلامي، واليوم حققتها.

هذه أنا، فراشة تُحلق بكل حب ونشاط وعفوية، أحلق وأحلق بكل سعادة، هذه أنا من دون خداع أو زيف، هذه أنا التي لا يعرفها أحد.

طوال عمري لم يعرفني أحد على حقيقتي أبدََا، جميعهم يقولون نحن نعرفك جيدََا، يالها من سخافة، كنت كلما يقولون هكذا، أوميء لهم بالتأكيد، وبداخلي أقول لا أحد يعرفني، البعض يراني عاقلة جدََا ليس لدي عواطف، ومهتمة بالدراسة والعمل كثيرََا، والبعض الأخر يراني مجنونة ومفتعلة مشاكل، وهنالك من يراني شريرة جدََا فقط لأنني أقول لا على ما لا يعجبني فقط، هل يمكن الشر بقول لا فقط؟ يا لسذاجة هذا المنطق، والبعض يراني حساسة المشاعر أكثر من اللازم، لكن لم يرى أحد حقيقتي قط، سوى الطبيعة التي تعرفني جيدََا وأُشبهها جدََا.
#سلمى_عثمان

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.