صابرين الزعتوري تكتب “الرسالة الأخيرة”


 

صابرين الزعتوري تكتب “الرسالة الأخيرة”
مازلت أذكر كيف لمعت عيناي عندما أخبرتني بأنك تحب الفتيات صاحبات العيون البنية …لم انم ليلتها …تضاعف عندي إحتمال حبنا وكلما نظرت في المرآة توهجت عيناي…
الواحدة بعد منتصف الليل أرسلت اليك نصا كتبته خصيصا لك فإلتزمت الصمت ليوم كامل ثم أرسلت لي آخر الليل لليوم الموالي ” لا أظن بأن أحدا سيقرأ هذا ويجد ردا مناسبا…كتاباتك رائعة “..لا اعرف كيف صدقتك وتناسيت الألم الذي استقر بقلبي لأنك تأخرت في الرد …إلتمست لك العذر عندما قرأتها ” أنت رائعة” توقف قلبي و لم يتوقف قلمي عن الكتابة …..كتبت عشرات النصوص لأجلك فقط لأن نصا واحدا أعجبك…
شعري الطويل قصصته عديد المرات رغم غضب أمي وتحذيراتها المتكررة لأنني قرأت منشورا لك تقول فيه بأنك تفضل الفتيات صاحبات الشعر القصير…
اللون الأصفر الذي لم أحبه يوما ولكنه بقدرة قادر أصبح لوني المفضل فقط لأنك تحبه…
المعطف الذي أعجبك ذات لقاء لم افكر في تغييره أبدا رغم أن لونه كان باهتا في عيني..الشِّعر الذي تحبه حفظته عن ظهر قلب….
توقفت عن إستعمال مساحيق التجميل فقط لأنك تظن بأنها لا تليق بي وبأنني أكثر جمالا بدونها..
فجأة أصبحت أمقُت مزاجي المتقلب ، وأكره كوني امرأة عاطفية تبكي بلا سبب ..تضخم الأمور وكثيرة التفكير ..امراة كئيبة.. لمجرد أنك نعتني يوما ب”ملكة الدراما”…دون أن ادرك بأنك جعلتني بشكل او بآخر أكره نفسي وانني احاول ان انسلخ مني…

في الحقيقة لقد ارتكبت كل الحماقات التي ظننتها ستجعلك تحبني …لكنني وبينما كنت انبش عن خيط واحد ليربطني بك فاتني أن أعرف أنّ من سيحبنا سيحبنا دون أن نتغير من أجله …دون أن نحاول لفت انتباهه …سيحب ظلامنا ولحظات إكتئابنا …سيحب مزاجنا المتقلب …فاتني أن أعرف أن من يحب سيحب العيوب ولن ينتظر لنصبح كاملين …لأننا وبكل عيوبنا سنبدو كاملين في نظره…
-صابرين

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.