يا موت …. سعيد إبراهيم زعلوك


يا موت ..

سعيد إبراهيم زعلوك

أيا توأمي ايها الموت
يهابك كل الخلق
حتى ذكرك صعب وأمر خرق
أما أنا كم مت ومت!!
بدلت قبري سريري
ما عرفت الوحشة والأفاعي
لكن روحي أنهكت!!
مابين تسكين .. وأمصال
حتى ممرضتي.. غافلاً ٱذيتها
ما عاتبنني بل قدرت ما أنا فيه
وتحملنني

أنا الحي الذي ظنوه مات
قبري الحياة على وجهها ما دفنت
يا وحشة الموت وذل رفيقتي!!
لقد بلغت مني المدي وسكنت
محير على وجه الحياة!!

أنا الميت الحي أم بعدي مت
وجعي رفيقي
صاحبي طريقي
يا ألف اهلا ومرحبا …
متي يقولون انزوي ..وللثرى
ووريت على قدمي
قدمت الموت
وانعدم الخوف عندي ..واحتجب..
رعب يكابده الخلائق من أزل
من طيب نسل الأخيرين الانبياء
منحدر …
أنا قد ولدت
وانا الذي لمراسم الموت ارتسمت
الميت الحي الذي عنه ما غبت

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.