د.إبراهيم محمد إبراهيم يكتب الحظ..


د.ابراهيم محمد ابراهيم
يكتب… الحظ !

الحظ كلمة نسمعها كل يوم بل كل ساعة صباحا مساء وهى كلمة مفردة تعنى فى اللغة البخت او النصيب وهى لا تكفى بمفردها ان تبين المقصود ولكنها كلمة محظوظة فذكرها دائما مايفهم منه السعادة والعلو .


وخير دليل على ذلك قولنا فى المثل الشعبى “ادينى حظ وارمينى البحر ” ولكن الحقيقة غير ذلك فلو رُميت فى البحر فأنت تخضع لإحتمالات اما ان تكون سباحا ماهرا او ترمى بك موجة عاتية الى الشط فتنجو وقد تجد بجوارك او بين يديك اسماكا بلا تعب رزقا من الله فى هذه الحالة انت صاحب حظ حسن اوجيد وعلى العكس من ذلك لو انك لا تجيد السباحة او كان الموج عاتيا فأنت هالك لا محالة وقد تكون وجبة لسمكة قرش بيضاء تهضمك ولا يبقى لك اثرا الى يوم تبعث وفى هذه الحالة انت صاحب حظ سىء
لذلك عليك ان تعرف نوعية حظك قبل المغامرة هل هو جيد او سىء ولا تعيش وهم الحظ وافكارا مطلقة عن المحظوظين فلاعب الروليت ليس صاحب حظ بل هى الصدفة والمقامرة بلا تخطيط او حساب للنتائج .


حياتنا هى ملك لنا وطريقة عيشنا هى نتاج افكارنا وتدبيرنا فواجبنا ان نجيد لعبة الحياة ولا نجعلها تجرفنا الى شطآن مجهولة .
ولكن لا ننسى ان فوق الحظوظ يجرى القدر وارادة الله الغالبة على كل شىء فما اصاب من مصيبة فى الارض ولا فى انفسنا الا فى كتاب الله هو الذى يبرئها وكذلك ان فى السماء رزقنا ومانوعد وليس علينا الا الاجتهاد والمثابرة والثبات على الحق .
د.ابراهيم محمد ابراهيم

1 Comment

  1. صدقت يادكتور الحظ مع قدر الله وايرادته لامفر منهم الحظ ممكن اقول حلو في اشياء وسيئ في اشياء لكن اتذكر قدر الله وماشاء فعل لحظتها اهدا واسلم أمري لله في كلا الحالتين بارك الله فيك وحفظكم
    ر

    إعجاب

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.