محمود حامد يكتب (نجم الشباك)


 

محمود حامد
يكتب (نجم الشباك)
…………………………
لن أتحدث اليوم عن مولده ولا حكايته مع المسرح والسينما بل سأذهب بعيدًا حيث رحلة النهاية بالنسبة إليه، إنه الفنان الكوميدي :علي خليل سالم (الكسار)..
فنان الشعب الذي لم ولن تمحى أعماله من ذاكرة السينما والمسرح المصري بل والعالمي ايضًا ولما لا وقد أثنى عليه وعلى ما يقدمه من فن، الناقد الفرنسي  العالمي الكبير “هنري بيرو”


في كتابه “العودة على الأقدام” والذي صدر في فرنسا عام ١٨٢٤،فقال عن الكسار:
-“لا أظن أنني سمعت أو رأيت مممثلًا كوميديًا بهذا التفوق، كان تارة يبدي قوة وعنفًا يتميزان بالشعبية، وتارة يبدي سلبية مذهلة، حقًا إنها عبقرية..”
بعد حل فرقته المسرحية وعمله موظفًا في المسرح الشعبي وذات مرة بعد خروجه من منزله استقبله الأطفال في الشارع الذي يسكن فيه بالتهليل والتصفيق قائلين:
_ علي الكسار أهو.. علي الكسار أهو..
فى الوقت ده كان الحال ضاق به وأدارت له الحياة ظهرها، فنظر خلفه فلم يجد غيرهم فقال :
-إيه الزفة الكدابة دي.
وكان بيحمل عصا فأخذ يلوح بها، فإذ بها تصيب رأس أحد الصبية، فعاد الولد إلى أبيه “محمد الجاكي”، الذي فرح بما جرى وقال أمام الجميع :
-ياما أنت كريم يارب.
وأخذ ابنه وحرر محضرًا ظنًا منه أنه سيحصل على مبلغ مالي كبير، وهكذا الحياة حين تدير ظهرها لك..
-فين المحامي بتاعك؟
رد علي الكسار قائلًا: أنا المحامي بتاعي.
ضحك جميع من في القاعة، ورفض علي أن يوكل محام له..
ابتسم القاضي وهو يقول : تفضل.. عايز تقول إيه؟
– بقى شوف صلى على النبي..
-عليه الصلاة والسلام..
-كمان زيد النبي صلا.
فبدأ القاضي يشعر بالملل والضيق خاصة مع ميل الجميع للضحك من أسلوبه الساخر، فصاح القاضي بجدية قائلًا:
-أنت في محكمة.. مش على خشبة المسرح.
فرد الكسار :
بقى اللي خلاك زهقت من قولة”صلي على النبي” ووحد الله، امال أنا أعمل إيه في الولاد اللي بيزفوني كل يوم رايح جاي؟!
تعجب القاضي من ذكاء الكسار، ثم نطق الحكم بالبراءة، بل وأدان الخصم بدفع مبلغ ٣ جنيه، لكن الكسار أخرج ورقة من فئة الخمس جنيهات أعطاها لغريمه لدفع الغرامة وتنازل عن الباقي.. 🙂
ذات مرة دخل عليه أحد النقاد في غرفته بالمسرح فوجد يجلس على كرسي بثلاثة أرجل فهم الكسار نظرة الناقد للكرسي فقال له :
تلك هي الدنيا وأنا والكرسي ده واحد..
رحم الله الكسار ملك الفكاهة البسيطة، مات بعد صراع مع مرض سرطان البروستاتا في مستشفى القصر العيني..
رحل وترك لنا أعمال وجمل فنية لا تنسى ومين فينا ينسي فيلم سلفني ٣جنيه،وفيلم علي بابا والأربعين حرامي. إضافة لخشبة المسرح اللي قدم عليها الكثير والكثير..
ومن افيهاته: الله ينكد عليك وعلى عمرك، الملعونه حماتي، يااااولد، يخرب بيتك..

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.