نهاد كراره تكتب خطوط حمراء


نهاد كراره تكتب
خطوط حمراء
إنه لشيء محير جدًا،
دوما هنالك شخص واحد فقط
لا تسري عليه قوانينك التي وضعتها للآخرين،
يمحو كل الخطوط الحمراء، ويعبث بصلابة رأيك،
فتمنحه الغفران دوما مهما فعل،
ثم تتعجب كيف غفرت له وكأنه لم يفعل شيئا!
تفشل مهما حاولت اقتلاعه من داخل قلبك،
بل يمد جذوره لعمق أكبر كل مرة،
والعجيب في الأمر أنه هو نفس الشخص الذي سيؤذيك ويؤلمك أكثر من أي بشر طيلة عمرك، ويعيد كرة خذلانه لك ألف مرة،
لاتتوقع السعادة ممن سقاك البكاء في كؤوس الندم، ولا تتوقع من السحب التي اعتادت الرحيل دوما أن تعود محملة بالحب،
وضع أمام عينيك ثلاثة قواعد:
المحب لايرحل،
لا يؤذي ولا يؤلم، ولا يخذل.
المحب يجبر لا يكسر.
أما آن الأوان إذًا للكف عن إيذاء نفسك به؟

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.