نهاد كراره تكتب توثيق الفرح


نهاد كراره تكتب
توثيق الفرح

يقولون دوما أن التقاط الصور يفسد
علينا لذة الواقع، يخرجنا من الحقيقة الملموسة؛ ليلقي بنا على أبواب التصنع، فنتصنع ابتسامة جميلة، ولقطة سعيدة، وتجمع للأحباب حول طاولة تمتلئ بالغضب بعد التقاطنا الصورة مباشرة،
لكنني أعتقد بأن
علينا أن نشكر اللقطات السعيدة التي احتفظنا بها من كل مكان ذهبنا إليه، مهما كانت قليلة، أو تجمعنا بأشخاص لن نراهم مرة أخرى قريبا،
فقد تكون هي الأشياء الوحيدة الباقية لنا منهم،
تلك الابتسامة، وهذه السعادة المنقوشة في العيون، أطباق الوجبات، وأكواب المشروب الساخن الذي يلف الليالي الباردة بدفئه، والذي التقطنا بجواره الصور مقهقهين بسخرية من الحزن المختبئ خلف كاهلنا، المثقل بالهموم والمسؤوليات، وصراخ المارة، وتنبيهات العالم بأن
كل شيء ليس على مايرام كما نرغب،
لنشكر الصور الملتقطة على غفلة منا ومنهم،
والتي تظهر المحبة الكامنة المُكَبَّلة بقيود لا مفتاح لها سوى كلمات ترويها العيون،
أو تظهر الرفق والحنان الطاغي الذي تخفيه قسوة العالم حينا وتظهره ألف حين،
وربما أظهرت مكنون القلوب قبل أن تلفظه الألسن،
كل تلك الأشياء تبقى برفقتك دوما؛ لتخبرك أنها كانت أيامًا سعيدة رغم كل شيء، أيام عشناها بقلب نابض كرفرفة فراشات مُلَوَّنة تهرب من ضجيج العالم للضوء الوردي، لا تعلم أن هناك نهايتها، لكنها استمتعت بالبهجة التي يرسلها الضوء،
فالتقطوا الصور، لا تلتفتوا لكل من يتعجب من كثرة التقاطكم لها، فقد لا يمنحكم الزمن فرصًا أخرى لتوثيق الفرح❤
#نهاد_كراره

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.