صفاء المنطاوي تكتب أين نفسي اللوامة


صفاء المنطاوي تكتب أين نفسي اللوامة

مازلت أبحث عن نفسي لست أعني بها القديمة
فأنا لا أفتقدها ولا الحالية لأني لا أحبها
بل أبحث عن موطن ضعفي سابقا لأني أصبحت أجهله
برغم كونه صفة في ظاهرها استسلام وإرادة مسلوبة
إلا أن باطنها رحمة ليس للآخر بقدر ماهو رحمة له
نعم فهذا الضعف يجعله يبكي ويتجه لخالقه
ولا يفكر بالانتقام أبدا فقلبه طاهر كأنه توضأ
يحزن ولكنه لا يحمل ضغينة في نفسه
يسامح بقلبه قبل لسانه
فهذه الدموع تغسل فؤاده قبل عينه
فيبدأ حياة جديدة بعدها ومن كل قلبه
كأن الله شق صدره وأخذ الألم منه ثم أعاده
لكي لا يكون هناك ظلمة أو حتى نقطة سوداء في قلبه
تقوده إلى الإثم سواء كُبر أو صغر فكله سواء
هذا الضعف يجعل الضمير مستيقظ
يهاب أن يُأذي برغم أنه تأّذى .يخاف عقاب ربه قبل أن يفعل
فيتراجع على آخر لحظة لكي لا يدنس قلبه
فيشعر براحة لأنه تخلص من الصراع الداخلي
بين نفسه الخيرة ونفسه الشريرة
فهذه هي أصعب معركة أصعب من الحروب أجمع
تحتاج إلى عزيمة إلي إرادة العالم كله
لاننا لا نتظاهر فقط بالعفو والسماحة كما يفعل الأغلب
وداخلنا يغلي ويفور ويشتعل وينتظر الفرصة للانتقام أو الشماته . هذا الضعف الذي يخفيه صاحبه أو يدعو للتخلص منه أو يفعل المستحيل لكي يتغير هو السبيل لنجاته
نعم نجاته من نفسه من عثراته من ظلمات قلبه من تقلبات البشر والحياة .من شر نفسه الذي يحاول دائما السيطرة ليُرضي شيطانه الداخلي قبل شيطانه الخارجي الذي ينتهز الفرصة لكي يتملك ويأمر .هذا الضعف ليس ضعفا بالمعنى الحرفي بقدر ما هو رقة قلب وسماحة وحبا وخوفا من ربه
ضعفا يقوده إلى الجنة لأنه دائما يهاب غلظة القلب أو ادعائها
لكي لا تسود فعلا وتأسر .وقتها لن تستطيع الفرار أو حتى التملص .سوف تشتاق أحيانا لقلبك القديم ولرقته لأنها أصبحت صفة متنحية ولن تستطيع عودتهم.
هذا الضعف أحبه لأنه يجعلني أعيش بقلب أبيض
مهما حدث يظل كما هو ولكن الحياة سلبته مني
حجبته عني . أحيانا أشعر به فأعيش في راحة ولا أهاب شيئا وأحيانا لا أجده فأعيش في هم وكبد
هذا الضعف لم أعرف قيمته إلا عندما فقدت جزء منه وأدعو الآن من قلبي أن يظل الباقي لكي أظل على أمل أن يكون لي مكان في الجنة برغم التغيرات التي طرأت . أن يكون لي نصيب من اسمي وأكون إسم على مسمى.. أدعو ..
كلامي لا يمت بصلة للضعف الغريزي فهذا يخص منطقة لم ولن أقصدها وغالبا تقود إلى نهاية ظالمة لصاحبها عادلة لما فعله ولا دخل للقلب بها .لأن القلب مكان نقي على الفطرة وتدنسه الغرايز والشهوة عندما تسيطر.
أنا أتحدث عن نقاء القلب وعفته والضمير الحي والنفس اللوامة..عن صفات اندثرت ونتمنى أن تعود لكي نشعر أننا نحيا..
بقلبي قبل قلمي ..بنفسي اللوامة قبل الأنا ⁦🖐️⁩😔
صفاء المنطاوي

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة أكيسميت للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.