الذكريات تكتبها ريم حامد علي


الذكريات التي تراودني ولا تُنسي مهما مر الوقت والسنين.
ذكريات ومشاهد مَر عليها الزمن لكنها محفورة في ذهني
كيف لي أن أنساها و قد حطمتني في يوم ما
اتلاشى الكثير والكثير وماذا عن قلبي وذاتي في حينها
الذكريات هي قاموس مليء بالمشاعر
كل منا له ذكرى محفورة لا تنسى
يؤلمني أن أرى ذلك الشخص ثانيا لأن الذكريات تُعاد وكأنها مرت من ثواني وليست من سنين
ليست جميعها ذكريات نفتخر بها بل ذكرى خافتة
ذكرى أتعايش معها و تقاتلني بسيفها
لست أعيش على الماضي بل أعيش على ذكرى مؤلمة
إنها ذكرى أسكنت ألم قلبي
نحاول أن نحرقها بِذكرى تنسيها
نبنيها من جديد ولكن رمادها مبعثر مازال له أثر عابر في مخيلتي لا أحد يستطيع أن يمحيه
فأنها ذكرى مؤلمة لا تنسى

حتي إن مر عليها العمر والزمن ستبقى لها أثر على القلب
ريم حامد علي

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة أكيسميت للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.