نور الهدى العوني تكتب رسالة من تحت سبع سماوات


العنوان: رسالة من تحت سبع سماوات

عزيزي الله،
من تحت سبع سماوات أرسل لك حروفي، رغم يقيني أنّك على دراية بالكلمة قبل التفوّه بها…
عزيزي الله، هذا العالم أثقل كاهلي،
وحدك تعرفني كما لم أعرفني…
وحدك تدرك حروبي،

عزيزي الله، كلّي يودّ الصعود إليك،
لم ترهبني فكرة الموت قط، بقدر ما تخيفني فكرة أن أرحل دونما ترك أثر..

ربّاه أوليس لوجودنا غاية!؟ أولم نخلق لنصنع التغيير؟!!!….
آمنت أني التغيير، سمعت الصوت منكَ منِي وزرعته فيا منذ الصبى…

الله، آمنت دائما أنّ قداسة الدين لا تقلّ مرتبة عن قداسة الحب، الفنّ
أوليس غايتهم واحدة؟!
تقويم العباد، صنع التّغيير…
أوليس كلّما فسد العباد في الأرض أرسلت لهم نبيّا…
أنا لا أحمل من النبوءة شيئا،لكن داخلي بعض الفن والكثير من الحبّ…
أضنّ هذا كافيا!

الله أحبّ كوني أنا، أشكرك مرارا لأنكّ زرعت فيّ شيئا لا يشبه القطيع،
أشكرك لأنك وهبتني من روحك روحا،

أعدك أني سأترك منها شيئا ليخلّد في الأرض….

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة أكيسميت للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.