رنيم الأبيض تكتب انتفاضة


رنيم الأبيض
“انتفاضة “
في غمار الماضي دفنت دموعي
مرة أناجي نفسي بلطف و مرة أخرى بعنف كي تستفيق متأرجحة بين هذا و ذاك
ليتضح لي بعد ذلك أن وضوحها غموض و تعقدها شموخ و انطفائها شموع مضيئة
أنها عالم منفرد بما احتوت عليه نفسي من أسرار و أسئلة كلفتني الإجابة عنها عمرا بأكمله

أبذل قصارى جهدي لفهم حقيقة ما يدور حولي من أشياء
لكن ليس بوسعي سوى إرتداء عزيمتي و حيلتي،إمساك ذراعي كل صباح و الإنطلاق في رحلة فك هذا الغموض
أسأل المارة عن أمري لعل و عسى أن أجد احدهم قادرا على قراءة ما تحتويه عيوني و تفاصيل وجهي …قادرا على رسم صورة لي في قلبه أو في واقعه فلا أجد سوى الصد و هذا هو ذنبي هذه هي خطيئتي
خطيئتي أني لم أكن مؤمنة و لا واثقة من أن شباك الصياد تعود مملوءة بالحيتان إذا أحكم رميها في البحر
لأنني أجهل تقلبات البحر و الشباك

و العجيب في الأمر أنني أسألهم و أعيد السؤال مرات عديدة دون أن أعرف من أنا .

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة أكيسميت للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.